منتديات القادة
نرحب بك (اخي / اختي)الزائر انت غير مسجل بالمنتدي فنشرف بتسجيلك معناوشكراً...



 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء
 
ترحيب باعضاء المنتدي:- أهلاً بمن أتانا بتحية وسلام .... يريد منا ترحيباً بأحلى كلام .... يريد أن ننرحب به للإنضمام .... إلى مركب أعضاءنا الكرام .... أهلاً بك بمنتديات القادة .. ونتطلع بكل الشوق لمشاركاتك .... وعلى الخير دوماً نلتقي .... كم أسعدنا وجودك في سماء منتدانا الغالي بقلوب ملؤها المحبة وأفئدة تنبض بالموده  وكلمات تبحث عن روح الاخوة نقول لكِ أهلا وسهلا اهلا بكِ بقلوبنا قبل حروفنا بكل سعادة وبكل عزة

 

تتقدم ادارة منتديات القادة بالتهنئة الواجبة لكل من :- الأخ الفاضل / ابراهيم يوسف لتوليه الاشراف على منتدى المكتبة الالكترونية.  الأخ الفاضل / متوكل فتح الرحمن لتوليه الاشراف على منتدي البحوث العلمية.  الأخ الفاضل / ابوبكر محمد لتوليه الاشراف على منتدى هندسة ميكانيكا.  الأخ الفاضل / بكري عبدو لتوليه الاشراف على منتدي هندسة الكهرباء ومنتدي الاقتراحات والمشاكلالأخ الفاضل / Mohanad Saeedلتوليه الاشراف على منتدى هندسة العمارة. الأخ الفاضل /  naomy لتوليه الاشراف على منتدي هندسة الطيران.  الأخ الفاضل / مهند احمد علي لتوليه الاشراف على منتدى هندسة المساحة.   الأخ الفاضل / The gold f manلتوليه الاشراف على منتدى هندسة تعدين.  الأخ الفاضل / Omer Osman لتوليه الاشراف على منتدى النقاشات الطلابية.  الأخ الفاضل / alyagoot 4 ever لتوليه الاشراف على منتدى اللغات الاجنبية.  الأخ الفاضل / صدام حسن لتوليه الاشراف على منتدى الحكم والامثال.  والإدارة تتمنى لهم التوفيق والخير لما فيه الرقى والتقدم لمنتدانا الغالى علينا كل الود والاحترام.


شاطر | 
 

 بحث بعنوان : ورش الخراطة,اللحام,البرادة,النجارة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin


علم الدولة: السودان
عدد المساهمات: 52
نقاط: 98679548
تاريخ التسجيل: 14/02/2011
الموقع: hattp://alqadh.yoo7.com

مُساهمةموضوع: بحث بعنوان : ورش الخراطة,اللحام,البرادة,النجارة   الأحد 20 مارس 2011, 7:55 am


بسم الله الرحمن الرحيم
جامعة ام درمان الاسلامية

كلية الهندسة/قسم الميكانيكا



بحث بعنوان : ورش الخراطة,اللحام,البرادة,النجارة
التبريد


[[center]left]

اعداد الطالب:
ابو بكر محمد ابو بكر عثمان
[/left]
اشراف :
مساعدو التدريس[/center]












المخرطة ( الزنبة )

هي عملية انتاج السطوح الاسطوانية و المخروطية الداخلية و الخارجية و تتضمن ايضاً عمل الثقوب و تشطيبها من الداخل بواسطة ادوات القطع الداخلية ( اقلام المخرطة ) وكذلك يمكن انتاج جميع انواع القلاووظ بجميع اشكالها سواء من الخارج او الداخل.


اقلام القطع المستخدمة مع توضيح زوايا القطع عليها:-



• أدوات القطع الداخلي:



1. خراطة واجهية مستعرضة ( تخشين



2. قلم قلاووظ مربع



3. قلم حرط



• أدوات القطع الخارجي:



1. قلم قلاووظ مثلث



2. قلم قطع جانبي



3. خراطة واجهية مستعرضة (قطع تنعيم)


في الخراطة يتم ادارة الشغلة بحركة دورانية حول محورها (حركة القطع الرئيسية) فيما يتم تغذية ادارة القطع ببطء في خط موازي امحور دوران الشغلة (سرعة التغذية) فينج سطح اسطواني قائم





• الاجزاء الرئيسية للمخرطة:
1. الغراب الثابت: يستخدم في نقل حركة الدوران الي الشغلة و ذلك بسرعات متعددة يتم اختيارها بأستخدام صندوق التروس.



2. الغراب المتحرك: يركب علي الفرش من الناحية اليمني و هو قابل للانزلاق علي الفرش و يمكن تثبيته في اي مكان علي الفرش حسب طول الشغلة.



3. العربة (الرسمة الطولية): و تنذلق علي فرش المخرطة في اتجاه موازي للخط الواصل بين ظرف المخرطة وزنبة الغراب المتحرك وتحمل العربة فوقها الرسمة العرضية لعمل عمق القطع و كذلك الرسمة الصغري لعمل المخروط بطول صغير ودرجة ميل كبيرة و كذلك المقلمة التي تقع فوق الرسمة الصغري التي يتم ربط أدوات القطع ( اقلام القطع ) و يمكن استعمال الاوجه الاربعة للمقلمة.



• استخدامات الغراب المتحرك:-



1. يستخدم في سند المشغولات الطولية بواسطة زنبة المخرطة.



2. ثقب المشغولات المراد تشغيلها من الداخل بأقطار مختلفة بواسطة البنط.



3. عمل المخروط بطول كبير و درجة ميل صغيرة.





• المواصفات الفنية:-



1. اقصي بعد بين زنبة الغراب المتحرك و ظرف المخرطة ( تحدد اكبر طول للشغلة ).



2. المسافة بين محور المخرطة و الفرش ( يحدد اكبر قطر للشغلة يمكن تثبيته ).



3. سرعات عامود الدوران ( عدد سرعات المخرطة ).



• احتياطات الامن الصناعي الواجب اتباعها عند العمل علي المخرطة هي:-



1. معرفة كيفية ايقاف المخرطة قبل بدء تشغيلها.



2. التاكد من ان وصلات المخرطة الكهربائية سليمة 100%.



3. التركيز و الانتباه أثناء تشغيل الماكينة و أثناء عملها.



4. تجنب ارتداء الملابس الفضفاضة.



5. عدم تنظيف المخرطة اثناء حركتها.



6. وجود حوض أسفل المخرطة لتلقي الرايش المتطاير.



7. يجب ارتداء النظارة الواقية من تطاير الرايش الناتج من العمل.





• العمليات اللازمة لانتاج التمرين المطلوب:-

1. ربط الخامه بقطر 25 ملم.



2. نقوم بخرط الشغلة بطول قطر 20 ملم





3. نقوم بخرط الشغلة بطول 10 ملم





4. نميل رسمة الخامة بدرجة 10 من الوجهين





5. نقوم بقلب الشغلة و ربطها من الاتجاه الاخر
--------------------------------------------------------------------------------



اللحام Welding}
اللحام هو عملية توصيل المعادن لتوصل الي منتجات كبيرة او مركبة او معقدة الشكل عن طريق وصل اجزاء بسيطة او صغيرة في شكلها وصلاً دائماً و في المعتاد يتم اللحام بأستخدام طاقة حرارية, و تعتبر مصادر الطاقة الحرارية هي انسب الطرق الي تنفيذ عمليات اللحام المختلفة.

و يجب ان يتوفر في مصدر الطاقة المستخدمة في اللحام عدة عناصر اساسية نذكر منها أنه يجب ان يعطي قدراً كافياً من الحرارة في مكان اللحام يكفي لصهر الكمية المطلوبة من المعدن كما يجب ان تكون الحرارة مركزة علي مكان اللحام.

و نظراً اتباين انواع و اشكال الوصلات و سمك المعدن وكذا خواصه الطبيعية فأنه يلزم ان تكون مصدر اللحام قابلاً للضبط (بالزيادة و النقصان)حتي تعطي الكمية اللازمة من الطاقة..



vالادوات الم ستخدمة في اللحام بالاكسي اسيتيلين:



vبوري اللحام و بوري القطع



vاللحام الغازي:

حيث يتم اتمام احتراق الغازات مثل الاستيلين, الغاز الطبيعي, او الهيدروجين بالاستعانة بالاكسجين وهذه الغازات تعبأ في اسطوانات ويركب عليها منظم لخروج الغازات و عن طريق الخراطيم الي بوري اللحام حيث يتم خلط الغاز مع الاكسجين و عند اعطائه شرارة يتم الاحتراق و الحصول علي الطاقة اللازمة لاتمام الصهر و اللحام.



v اللحام بالاكسي أستلين:

تستخدم الطاقة الحرارية الناتجة من اختراق الاستيلين بمساعدة الاكسجين و يعبأ غاز الاستيلين في انابيب من الصلب (أسطوانة) تحت ضغط يعادل 15 جوي مذاباً في سائل الاسيتون Acetone الذي يمتص الغاز بدوره في مواد أسفنجية مثل فحم الخشب(فحم نباتي) والاسبستوس و تنتهي الانبوبة المحتوية علي هذا الغاز المذاب بمحبس للغلق ثم بمنظم للتحكم في ضغط الغاز( للحصول علي ضغط منتظم تماماً بغض النظر عن ضغط أسطزانة الغاز)..

أما الاكسجين فيتم تحضيره بضغط الهواء و تبريده ثم يتم فصل الاكسجين و تعبئته في أسطوانات من الصلب تحت ضغط يعادل 120 ضغط جوي.. و يستخدم كذلك صمام للفتح و منظم للغاز و يوصل غاز الاكسجين و الاستلين عن طريق خراطيم و صمام للامان(لحماية اٍسطوانات الغاز من رجوع اللهب اليها و انفجارها) و بوري خلط الغازين الذي يخلطهما بالنسب المطلوبة حيث يتم التفاعل علي مرحلتين مكوناً ما يسمي بالمخروط الداحليInner Con في المرحلة الاولي ثم الغلاف الخارجي Outer Envelope.

• المخروط الداخلي:

وهو عبارة عن مخروط أزرق اللون و تقع أعلي درجة حرارة عند رأس المخروط لذا تسلط هذة النقطة علي منطقة اللحام لاتمم الصهر.

• المخروط الخارجي:

وهو الغلاف الناتج عن التفاعلات الكيميائية بين نواتج الاحتراق و الاكسجين والهواء الجوي. وهذا الغلاف يساهم في صهر المعدن كما يستخدم في عمليات التسخين حول منطقة اللحام مما يساعد علي خفض معدل التبريد للوصلة لكي يحسن من خواصها.

و تختلف نسب خاط الاكسجين و الاستيلين حيث تكون متساوية في اللهب المتعادل Neutral Flam واذا زادت نسبة الاكسجين عن نسبة الاستيلين يصبح اللهب مؤكسداً Oxidizing Flam واذا زادتنسبة الاستيلين عن الاكسجين يكون اللهب مختزلاً( مكربن) Reducing Flam.



vاللهب و انواعه:

• اللهب المتعادل :

و يستخدم في لحام الصلب بأنواعه و الحديد الزهر و الالمنيوم و النحاس الاحمر.

• اللهب الؤكسد:

و يستخدم في لحام النحاس الاصفر و البرنز

• اللهب المختزل:

ويستخدم في لحام النيكل و الصلب السبائكي و لحام المونة.

• طرق شطف المشغولات قبل اللحام:

v القطع بالاكسي أستيلين:

يمكن استخدام لهب الاكسي أستيلين في اٍجراء عملية القطع بدلاً من عملية اللحام حيث يتم القطع بمبدأ أكسدة الجزء المطلوب قطعه, وذلك بأستخدام بوري ذا ثلاث قنوت ألاولي لتوصيل الاكسجين و الثانية لتوصيل الاستيلين الي غرفة الخلط حيث يتم خلطهما بالنسبة المطلوبة لتوليد اللهب الذي تصل درجة حرارته الي حوالي 3000درجة مئوية لصهر المعدن اٍما لاجراء عملية اللحام او قطعه وفي حالة القطع يستخدم الاكسجين الواصل الي بوري القطع عن طريق القناة الثالثة بأحداث عملية أكسدة للمعدن المنصهر كنتيجة لاتحاده مع الاكسجين الزائد و كذا دفع المعدن المنصهر.

v مميزات طريقة اللحام بالاكسي استيلين:

1) تكاليف الاجهزة و المعدات قليلة

2) الصيانة اللازمة للاجهزة محدودة

3) يمكن نقلها من مكان الي مكان اخر

4) يمكن استخدامها في اجراء عمليات القطع بجانب اللحام
عملية النجارة



عملية النجارة
هي عملية قطع في الاساس,, ولكن القطع بطريقة منتظمة ومن الامام الي الخلف.

ولذلك يجب علينا معرفة نوعية الخشب الذي نتعامل معه , ونكون علي دراية بالكثافة الخاصة به و ثمكه.

انواع الاخشاب وكيف يمكن التعرف عليها:



• اولاً الاخشاب الطبيعية:

هي الاخشاب التي تاخد من الاشجار و تستخدم علي الفور , اي انه لا يجري عليها اي نوع من انواع الصناعات فمنها..

1. الخشب الذان وهو من اقوي و احسن انواع الخشب علي الاطلاق

2. الخشب السويدي

3. الخشب البلوط

4. خشب أرو



• الاخشاب الصناعية:

هي الاخشاب التي تأخد من الاشجار ثم تأخد الي الورش او المصانع ثم يتم اجراء عليها عدة عمليات.

1. الخشب الابلكاش هو من اشهر الاخشاب الصناعية و الذي يدخل في صناعات عديدة مثل صناعة بعض قطع الاثاث.

2. الخشب الحبيبي والذي يستخدم ايضا في بعض انواع الاثاث ولاكنه لا يشتهر بالقوم مثل الاخشاب الطبيعية.

3. الخشب الفورميكا هو يستخدم في المطابخ والمطاعم ايضا لانه عالي الجودة و يستحمل الجهد الزائد في الاستخدام.



ولكن لكل قبيلة زعيم,, كام انه لكل نوع من الاخشاب المنشار الخاص به فلذلك يجب ان نكون علي دراية بانواع المناشير واستخدام كلاً منها....



1. المنشار الساحقة (سراق الساحقة):

وهو يتكون من عدة اسنان صغيرة جدا للوصول الي قطعية شديدة النعومة و منتظمة و من توفير النعومة و الانتظام في القطع فلقد زود هذا المنشار بمانع الليونة للوصول الي اقصي درجة استقامة,, وهو يستخدم فس الاساس لقطع الاخشاب الصناعية مثل الابلكاش.



2. المنشار التمساح (سراق التمساح):

ولقد سمي بهذا الاسم لانه يشبه وجه التمساح , وهو يتكون من اسنان كبيرة بزاوية"30" درجة مثبت بيد خشبية ومن اهم استخدماته هو الشق الطولي وهذا النوه من القطع يقوم علي القطع مع اتجاه الالياف الموجودة في الخشب, ولاكنه لا يوجد به خاصية مانع الليونة , وهذا يعطي القطع غير منتظم ويمكن تنعيمه ب\أستخدام الفارة.



3. المنشار الظهر:

ولقد سمي بهذا الاسم لانه مستطيل و لقد ظهرت اسنانه بكثرة و يوجد به مانع الليونة في اعلاه للحصول علي قطعية ناعمة و منتظمة.



• العدد اليدوية للنجارة:

1. الفارة:

تقوم بتسوية اسطح الاخشاب و بمكن التاكد من انهاء العملية بالزاوية القائمة.



2. الزاوية القائمة (90) درجة:

وهي تساعد علي معرفة مدي استقامة الخشب و تسهل علينا عملية القياس.





3. الزاوية المتحركة (الكستلة):

وهي تستخدم لاجراء حساب اي زاوية غير مستقيمة وليست زاوية قائمة مثل (70) كمثال.



4. الشنكار الخشبي:

وهو عبارة عن مربع مجوف يركب داخله مستطيل شوكة ويوجد في اخره مسمار(سن الشوكة).



5. الازميل:

ويستخدم لتقشير قشرة بسيطة من اطراف الخشب و تفريغ بعض الاجزاء منها.



6. المبرد:

ويوجد له وجهان وكل وجه يختلف عن الاخر, الوجه الاول به سنون كبيرة في الاجزاء المنحنية والوجه الثاني به سنون صغيرة في الاجزاء العدلة



• بعض المصطلحات و المفاهيم التي يجب ان نكون علي دراية بها:



1. الوجه الخام للخشب يسمي (الخشيم).



2. طريقة معرفة نمو الاشجار فهذا يتم عن طريق معرفة اتجاه.



3. الالياف للخشب من العرض اما من الطول فيوجد عدة دوائر فهي توحي بعمر الشجرة.



4. اتجاه الالياف يعرف بأسم ( وش السدا).



5. الشق هو عبارة عن شق طولي.



6. القطع هو عبارة عن قطع عرضي
.

البرادة


البرادة هي عملية نحت و برد الحديد بجميع انواعه وهي تستخدمة هذة العملية من اجل تسوية الاسطح الخشنة و التي قد تسبب الجروح في بعض الاماكن الضيقة.

ولكن في البداية يحب ان نعلم ان هناك فرق بين المبارد التي تستخدم لبرد الخشب و المبارد التي تستخدم في برد الحديد, فلكل نوع مبرد لانه قد يؤدي استخدام المبرد الخطأ في افساد الشغلة او اتلاف المبرد نفسه, لذا فانه يجب علينا اتباع التعليمات في عملية البرادة و ان نستخدم المبرد المحدد في الشغلة المطلوبة.

• المبرد المستخدم للخشب:

هو الذي درسناه في عملية النجارة فيوجد به الحد القاطع صغيرو كبير الخشونة .

• المبرد المستخدم للحديد:

هو مصنوع من الصلب عالي الكربون فيوجد به الحد القاطع كبير و عالي النعومة.

• الحد القطعي :

هو عبارة عن مجموعة من الخطوط متوازية و يوجد عكسها و يتكون منها البروز اللازمة للبرادة و كلما زادت الخطوط كلما زادت النعومة والحد القاطع.

• عملية التأكل:

هي عملية تنعيم للمعدن و هي تتم عن طريق احتكا ك المبرد بالمعدن.



vكي تتم عملية البرادة لابد من توافر عدة شروط:

1. لابد من وجود المنجلة :

هي تتكون من فك ثابت و فك متحرك و يد المنجلة, اما الفتيل فهم الذي يتحكم و يحدد فتحة المنجلة المستخدمة حسب حجم الشغلة.



vانواع المبارد:

1. مبرد مبطط( عدل): وهو يستخدم لتسوية الاسطح العادية.



2. مبرد مبطط(مسلوب): وهو يستخدم ايضا لتوية الاسطح العادية.



3. مبرد نص الدائرة: و هو يستخدم في الدوران من الناحية الدائرية و من الناحية العادية مع الاسطح العادية.



4. مبرد مثلث: وهو يستخدم لبرادة الزاوية فقط.



5. ميرد مربع: وهو يستخدم في المستقيمات الداخلية.




6. مبرد (ديل الفار): و هو يستخدم في توسيع الداوئر.

التبريد

الثلاجة هي آلة كهربائية، اخترعها الفرنسي فرديناند كاريه Ferdinand Carré عام 1859


دورة التبريد 1- ملف التكثيف 2- صمام التمدد 3- ملف التبخر 4- الضاغطة

1- قوانين التبريد
قبل أن نخوض في تفاصيل دورة التبريد يجب أن نتعرف أولا على بعض القوانين الأساسية والتي تعتمد عليها جميع أنظمة التبريد. خمسة قوانين أساسية وهي :
• الموائع تمتص الحرارة عندما تتحول من الحالة السائلة إلى الحالة الغازية (من سائل إلى بخار) وتطرد الحرارة عند تحولها من بخار إلى سائل
• يغير المائع حالته عند درجة حرارة وضغط ثابتين
• تنتقل الحرارة فقط من الجسم الذي درجة حرارته أعلى إلى الجسم الذي درجة حرارته أقلّ (أي من الجسم الساخن إلى الجسم البارد)، وهذا ما عبر عنه بالقانون الأول للدناميكا الحرارية،
• الأجزاء المعدنية للمبخر والمكثف يجب أن تكون جيدة التوصيل للحرارة ويجب اختيار المعدن الذي لا يتفاعل مع وسيط التبريد ؛ (يعتبر النحاس الأصفر والنحاس الأحمر والألومنيوم أكثر المعادن شيوعًا لهذا الاستعمال)
• الطاقة الحرارية وأشكال الطاقة الأخرى قابلة للتحول من أيّ صورة إلى أخرى فعلى سبيل المثال، يمكن تحول الطاقة الكهربائية إلى طاقة حرارية كما في الفرن المنزلي، وبالعكس يمكن تحول الطاقة الحرارية إلى طاقة كهربائية، كما يحدث في محطات توليد الكهرباء التي تعمل بالغاز الطبيغي أو البترول أو الفحم وكذلك تحول الطاقة الحرارية إلى طاقة ميكانيكية كما في محرك الاحتراق الداخلي وهكذا..
2- دائرة التبريد الأساسية


الثلاجة من الداخل
كما ذكرنا أن أي سائل يتبخر ويتكثف وهو التغير ما بين الحالة السائلة والحالة الغازية، فعند التبخر يجب أن يحصل السائل على الحرارة الكامنة الكافية للتبخر، بينما عند التكثيف يتم طرد الحرارة الكامنة مرةً أخرى.
وتتكون أيّ دائرة تبريد ميكانيكية من أربعة أجزاء رئيسية هي:
- الضاغط Compressor
- المكثف Condensor
- صمام التحكم (التمدد) Control(Expansion) Valve
- المبخر Evaporator
وسوف نتحدث بالتفصيل عن هذه الأجزاء الرئيسية خلال الفصول القادمة، لكننا سنأخذ فكرة سريعة عن هذه الأجزاء خلال هذا المقال.
3- دورة انضغاط البخار
تسمى دورة انضغاط البخار بهذا الاسم نظرًا لأن الضاغط يقوم بضغط بخار وسيط التبريد من الضغط المنخفض إلى ضغط عالٍ، وهذا الانضغاط يحدث انتقالا للطاقة الحرارية من داخل الحيز المبرد إلى الخارج، حيث يقوم الضاغط بنقل الحرارة من مكان إلى آخر، وقد يسمّى أيضا بالطلمبة الحرارية Heat Pump.
ويتكون نظام التبريد أساسًا من جانبين: جانب الضغط العالي وجانب الضغط المنخفض، ويتمكن تتبع دورة تبريد بسيطة كالموضحة في شكل 3 -1، بداية من خزان السائل Liquid receiver (أ) وهو عبارة عن وعاء يستعمل في تخزين سائل وسيط التبريد كاحتياطي في دورة التبريد، ويركب بعد المكثف مباشرةً.
ويجب أن يكون حجم خزان السائل كبيرًا لاستيعاب كل شحنة وسيط التبريد بالمجموعة في حالة سائلة، ويكون وسيط التبريد ذا ضغطٍ عالٍ، حيث يمر بعد ذلك على جهاز للتحكم في انسياب وسيط التبريد (ب) خافض الضغط.
وبعد ذلك يمر وسيط التبريد إلى المبخر (ج) وعنده يكون المبخر تحت ضغط منخفض، وهنا يتبخر وسيط التبريد ويمتص الحرارة من الحيز المبرد.
ثم يمر البخار بعد ذلك أي الضاغط عن طريق صمام السحب (د) والضاغط المستخدم هنا هو الضاغط التردديّ ذو الكباس، وهو أكثر أنواع الضواغط شيوعًا حيث تعمل هذه الضواغط في دورة ثنائية الأشواط.
وعند هبوط المكبس خلال شوط السحب ويفتح صمام السحب (د) ليسمح بدخول البخار القادم من المبخر ويقفل هذا الصمام مرة أخرى عند نهاية الشوط ليبدأ شوط الانضغاط ويكون الضغط داخل أسطوانة الضاغط أعلى من الضغط في ماسورة الطرد فيفتح صمام الطرد (ه) ويطرد البخار المضغوط إلى المكثف (و) وتكون درجة حرارة البخار المضغوط عاليةً جدًا، وخلال المكثف تنتقل الحرارة من وسيط التبريد إلى الوسط المحيط (الهواء أو الماء) حسب نوع المكثف المستخدم وبذلك يتخلص وسيط التبريد من الحرارة ويتكثف إلى سائل ويعود السائل إلى خزان السائل (أ) حيث تبدأ الدورة من جديد.
والآن سوف نبدأ في التحدث عن عناصر دائرة التبريد الأساسية ونبدأ أولا بالضاغط.
* الضاغط Compressor:
وظيفة الضاغط في دورة الانضغاط هي رفع ضغط بخار وسيط التبريد الجاف من الضغط المنخفض إلى الضغط العالي ورفع درجة حرارتة ونقلة للمكثف، ويعتبر الضاغط أحد الأجزاء الرئيسية في أيّ دورة تبريد ميكانيكية، فبدون الضاغط لا يمكن حدوث دورة التبريد وإعادة سائل التبريد إلى حالته الأصلية من حيث المحتوى الحراريّ.
والغرض من استخدام الضاغط هو رفع ضغط وسيط التبريد القادم من المبخر لضغط مناظر لدرجة حرارة تشبع أعلى من درجة حرارة الجو المحيط (أو الوسط المحيط) وهذا يؤدي إلى حدوث التبادل الحرارى بين وسيط التبريد بالمكثف والوسط المحيط، كما أنه يؤدي إلى تكثيف وسيط التبريد. وتصنع الضواغط بأشكال وأحجام وتصميمات مختلفة وعمومًا تنقسم الضواغط إلى:
(أ) ضواغط ترددية
(ب) ضواغط دورانية
(ج) ضواغط طاردة مركزية
(د) ضواغط حلزونية.
* المكثف Condenser:
المكثف هو أحد العناصر الرئيسية في دورة التبريد، ووظيفة المكثف في دورة انضغاط البخار هي استقبال بخار وسيط التبريد الساخن العالي الضغط والقادم من الضاغط، وتخليصه من الحرارة التي امتصها في المبخر وهذه الحرارة عبارة عن حرارة التحميض والحرارة الكامنة وكذلك الحرارة الناتجة عن شغل الضاغط وتطرد هذه الحرارة إلى الوسط المحيط فإذا كان الوسط المحيط هو الهواء سمّي المكثف بالمكثف المبرد بالهواء (هوائي) وإذا كان الوسط المحيط ماء سمّي المكثف بالمكثف المبرد بالماء (مائي).
* صمام التحكم (التمدد) Control(Expansion) Valve :
الغرض من صمام التحكم هو التحكم في سريان وسيط التبريد من جانب المكثف ذو الضغط العالي في الدورة إلى المبخر ذي الضاغط المنخفض. ففي هذا الصمام يتم خفض ضغط سائل التبريد القادم من المكثف وتبعًا لذلك يقوم بخفض درجة حرارة التشبع، حيث أن من المعلوم فيزيائيّا أن ّ لكل ضغط توجد درجة حرارة تشبع معنية.
ولكن بدون تغير في الإنثالبية (Enthalpy) ومعنى ذلك أن كمية الحرارة الموجودة في السائل قبل دخولها صمام التحكم تساوي كمية الحرارة بعد خروجها من الصمام، ولكن سائل التبريد يكون عند ضغط منخفض ودرجة حرارة منخفضة وهي درجة حرارة التشبع عند هذا الضغط.
ويتحقق خفض الضغط باستخدام فوهة ذات سريان متغير، إما من درجة التحكم أو ذات وضعين. ويمكن تقسيم صمامات التحكم في سائل وسيط التبريد إلى:
صمام التحكم اليدوي عوامة جانب الضغط المنخفض عوامة جانب الضغط العالي الأنبوية الشعرية صمام التمدد الاتوماتيكي صمام التمدد الثرموستاتي.
* المبخر Evaporator:
الغرض من المبخر في دورة التبريد هو استقبال وسيط التبريد ذي الضغط المنخفض ودرجة الحرارة المنخفضة، والقادم من صمام التحكم، وجعله في وضع ملامس مع الحمل لتتم عملية التبادل الحراري, ويستمد وسيط التبريد حرارته الكامنة للتبخر من الحمل وأيّ كمية حرارة تمتص في المبخر تحول جزءًا من السائل عند درجة حرارة التشبع إلى بخار عند نفس الضغط ودرجة الحرارة وتنقسم المبخرات إلى نوعين رئيسيين هما:
- نظام هوائي - نظام مائي.
* الأجزاء الإضافية في دورة التبريد:
وهناك أجزاء أخرى في دورة التبريد ضرورية لسلامة عمل هذه الأجزاء الرئيسية أو تمكينها من أداء عملها. وسوف نجد هذه الأجزاء في أيّ وحدة تبريد سواءً أكانت هذه الوحدة وحدة تبريد تجارية أو صناعية أو وحدة تبريد منزلية، وهذه الأجزاء الإضافية هي:
- المجمع Accumulator: وهو جهاز أمان لمنع سائل وسيط التبريد من المرور إلى خط السحب ومنه إلى الضاغط، ويوجد في دائرة التبريد التي تستعمل الأنبوبة الشعرية.
- فاصل الزيت Oil Separator: ويوجد في وحدات التبريد التي تعمل في درجات حرارة منخفضة جدًا، كفريزرات التبريد العميق، حيث يوجد فاصل الزيت بين خط الطرد للضاغط والمكثف، والغرض الأساسي من فاصل الزيت هو تخلص بخار وسيط التبريد الساخن ذي الضغط العالي من الزيت الزائد والغير مرغوب فيه بالنسبة لأجزاء الدائرة الأخرى مثل المكثف والمبخر، حيث يتم فصل الزيت وإعادته إلى علبة مرفق الضاغط عن طريق ماسورة (وسنشرح ذلك أيضًا بالتفصيل فيما بعد). وهناك عناصر أخرى مهمة أيضا لازمة لسلامة عمل الأجزاء الرئيسية وهي المبادل الحراريّ، والمجفف، وخزان السائل؛ وبالنسبة للدوائر الكهربائية فيوجد الثرموستات (Thermostat) وهو ضابط الحرارة وضابط الضغط العالي، وضابط الضغط المنخفض وغيرها من العناصر الهامة.
راجع الرسوم البيانية لدورة ذات انضغاط البخار.
[عدل] 4- دورة التبريد الكاملة
سوف نناقش الآن تصرف وسيط التبريد خلال دورة التبريد خلال دورة التبريد الكاملة باعتبار أن كميته رطل واحد وبصرف النظر عن حالته سواء كان سائلًا أم بخارًا.
وكذلك بفرض أن وسيط التبريد نقيّ تمامًا، بإهمال تأثير زيوت التزييت والعناصر الأخرى، ففي شكل (3 - 2) يتضح أن أيّ دورة تبريد تتركب أساسًا من أربع عمليات هي:
- عملية تحدث في الضاغط حيث يدفع بخار وسيط التبريد من نقطة (أ) إلى نقطة (ب). وتكون هذه العملية متساوية الإنتروبية
- والعملية الثانية تحدث في المكثف تحت ضغط ثابت، فينتزع الهواءُ أو الماء الحرارةَ الزائدة Super - Heat ثم الحرارة الكامنة من وسيط التبريد وتتم هذه العملية من نقطة (ب) إلى نقطة (ج)
- العملية الثالثة تتم خلال صمام التحكم تحت كمية حرارة ثابتة (تحت ثبوت الإنتالبية) وفيه ينخفض الضغط ودرجة الحرارة ولكن تظل كمية الحرارة ثابتة كما هي، وتتمثل هذه العملية من نقطة (ج) إلى نقطة (د)
- وأخيرًا العملية الرابعة التي تحدث في المبخرة تحت ضغط ثابت، وفيها يمتص المبخر الحرارة من الحيز المراد تبريده، وفيها يتحول سائل التبريد إلى بخار مع ثبات كل من الضغط ودرجة الحرارة وتتمثل هذه العملية من نقطة (د) إلى نقطة (أ) وهكذا تتكرر دورة التبريد مرة ثانية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alqadh.yoo7.com
 

بحث بعنوان : ورش الخراطة,اللحام,البرادة,النجارة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات القادة ::  :: -